منتدى الموثق فيصل الحكمي - موثق وكالة معتمد بالرياض
موضوع بعنوان :نظم وقتك وحياتك بطريقة صحيحة
الكاتب :فريق توثيق


تنظيم الحياة والوقت الوقت ليس شيئاً يستطيع الفرد إيقافه وتعديله وإنّما هو العمر الذي ينقضي بغض النظر عن طريقة استخدامه، وهو أثمن ما في الكون، ولهذا يحتاج الناس لمعرفة الطريقة الصحيحة لتنظيم حياتهم ووقتهم، وذلك حتى يتجنبوا ضياع وقتهم، وتشتت ذهنهم في الأمور غير المفيدة، فأحياناً نرى الكثير من الأفراد يشغلون أنفسهم بأكثر من عمل في نفس الوقت، أو يضيعون أوقاتهم بأي عمل من شأنه أن يمضي الوقت ويمنح التسلية، وهذا يعيقهم عن تحقيق أهدافهم، بل يجعل حياتهم تذهب هدراً بلا فائدة أو إنجاز يذكر.[١] طرق تنظيم الحياة لتنظيم الحياة العديد من الطرق من أهمها:[٢]

إدارة الوقت: إنّ الإدارة الصحيحة للوقت تعمل على تحقيق النجاح. معرفة طبيعة الأعمال: للحصول على حياة متوازنة يفضل تحديد طبيعة العمل الذي سيقوم به الشخص، والوقت اللازم لإنجازه، يجب أن يفكر كل إنسان بكيفية تنظيم وقته بحيث يعطي كل نشاط حقه، فيُقسم ساعات يومه بين الحاجات الجسمية كالنوم، والحاجات النفسية كالتسلية، وغيرها من الأعمال. عدم أخذ العمل إلى المنزل: تجنب أخذ العمل إلى البيت إلا للضرورة القصوى، وذلك حتى يمنح العامل أسرته الوقت الذي يستحقونه. تجنب العمل لساعات كثيرة: إنّ الإنسان الذي يعمل لساعات إضافية بسبب حاجته إلى النقود سيُلحق الضرر بنفسه، وبعلاقته مع الآخرين. طرق تنظيم الوقت تعتبر إدارة الوقت من الإجراءات الضرورية لتنظيم الحياة، ويتم عمل ذلك عن طريق:[٣] تحديد وقت للترفيه: إن تنظيم الوقت لا يعني أن يمنع الإنسان نفسه عن الترفيه، أو ممارسة الهوايات، وإنما يساعد هذا التنظيم في توفير الوقت الكافي حتى يتمكن الإنسان من عمل ما يريد في أوقات فراغه. ترتيب الأولويات:يعمل على تحديد أهدافه، وأن يقسمهما حتى يتمكن من تحقيقها بشكل ناجح. تحديد الجدول الذي سيتبعه في حياته: يجب عليه أن يضع جدولاً زمنياً واضحاً، يكتب فيه كافة المهام والأوقات اللازمة لتحقيقها. المرونة: الحرص على مرونة تقسيم الوقت، لأنه في حال لم يكفي الوقت المخصّص لإحدى المهام، يجب أن يضمن الجدول إمكانية إحداث التغير بشكل لا يضر بالمهام الأخرى. تحديد الأمور التي تُضيع الوقت: تقليل الأوقات على الأمور غير مفيدة كمشاهدة التلفزيون، أو الجلوس على الإنترنت لساعات طويلة. استخدام وسائل التذكير: يستطيع الشخص أن يستخدم هاتفه، أو المذكرات من أجل معرفة مهامه اليومية، وحتى يتمكن من إنجاز كل مهمة في وقتها. طلب المساعدة من الاَخرين: يستطيع الفرد أن يزيد من تنظيم وقته عن طريق الاستعانة بالاَخرين حتى يتمكنوا من مساعدته في انجاز أعماله في الوقت المناسب.