منتدى الحكمي للتوثيق - موثق وكالة معتمد بالرياض




  • faisal.hakami من :مصر yes إهداء من إدارة منتدى الحكمي للتوثيق لـ فريق توثيق , على نشاطه ومواضيعه المتميزة في المنتدى, كل الشكر والتقديري وبإنتظار المزيد smile
    faisal.hakami من :السعودية - مدينة الرياض wink_3 توثيق الأعمال مع الحكمي أسهل واسررع - لا داعي لترك منزلك او مقر عملك من أجل التوثيق - سنذهب إليك اينما كنت داخل الرياض, نوثق لك وأنت في منزلك أو مقر عملك yes
    faisal.hakami من :مدينة الرياض yes موثق وكالات معتمد بالرياض - وثق وانت في منزلك - نأتيك اينما كنت - إتصل الآن: 0567663666 - أو سجل طلبك بالضغط هنا cool
    اضافة إهداء
    (المعذره .. غير مسموح للزوار بإضافة الإهداءات, الرجاء التسجيل في المنتدى)


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتدى الحكمي للتوثيق - موثق وكالة معتمد بالرياض، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .





من يدخل نار جهنم وما هى انواع العذاب؟

أنواع عذاب جهنم تتعدّد ألوان العذاب الذي يعيشه الكفار في جهنم، في طعامهم، وشرابهم، ولباسهم، وطول شقائهم، ومن ألوان عذاب ..



05-09-2019 06:25 مساء
فريق توثيق
مشرف عام موقع الحكمي
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 19-05-2019
رقم العضوية : 137
المشاركات : 630
الجنس : أنثى
تاريخ الميلاد : 22-7-1987
الدعوات : 1
قوة السمعة : 110
موقعي : زيارة موقعي
 offline 

MjI0MzEwMQ7575%D8%A3%D9%86%D9%88%D8%A7%D8%B9_%D8%B9%D8%B0%D8%A7%D8%A8_%D8%AC%D9%87%D9%86%D9%85
أنواع عذاب جهنم
تتعدّد ألوان العذاب الذي يعيشه الكفار في جهنم، في طعامهم، وشرابهم، ولباسهم، وطول شقائهم، ومن ألوان عذاب الكفار في جهنّم ما يأتي: الطعام والشراب واللباس إنّ تقديم الطعام والشراب وحتّى اللباس في جهنّم هو أحد ألوان عذاب أهلها، وفيما يأتي وصفٌ لكلّ ذلك:[١] طعام أهل النار؛ حين يجوع أهل النار يطعمهم الله -تعالى- طعاماً من صنف عذابهم، يغلي في بطونهم، ومع ذلك فهو لا يقيهم من جوعٍ، ولا يمنح أجسامهم الطاقة فيشعرهم بالانتفاع، وطعام أهل النار من أصناف عدةٍ؛ منها: الضريع، والزقوم، ومنه صديد الحروق والجروح، ذو مرارةٍ وغصةٍ لا يهنأ به آكله. شراب أهل النار؛ وكذلك حال الشراب عند أهل النار، فهو الحميم والمُهل، يشربونه من شدّة العطش لكنّه ينزل يغلي في بطونهم، لا يقيهم حراً ولا يروي ظمأهم، بل هو زيادةٌ في العذاب عليهم، قال الله تعالى: (وَسُقُوا مَاءً حَمِيماً فَقَطَّعَ أَمْعَاءَهُمْ).[٢] لباس أهل النار؛ وهو من ألوان العذاب كذلك، فقد قُطّعت ثيابهم من النار يلبسونها، فلا تكون إلّا زيادةً في العذاب فوق العذاب لهم. حال أهل جهنّم إنّ الحال التي يمرّ بها الكافرون في جهنّم، لهي أحد ألوان العذاب العديدة فيها، ومن أحوال الكافرين في جهنّم:
شعورهم بالذلّة والهوان، إذ إنّ وجوههم مسودّةٌ ممّا صاروا إليه. يكون الكافرون في حهنم مقيّدين بالسلاسل والأغلال؛ زيادةً في العذاب والإذلال. جلودهم تتبدّل كلما نضجت؛ حتّى يتجدد العذاب في النار. أحجامهم تتغيّر؛ حتى تذوق العذاب أكثر فأكثر. يُسجن الكافر في حفرٍ ضيّقةٍ

في جهنّم، وقد يُسحب في النار أو تسلّط عليه الحيات والعقارب والحشرات. من يدخل النار جاء وصف من يدخل النار من الناس على قسمين اثنين؛ هما:


مؤمنون موحّدون لله -تعالى
؛ لكنّهم عصاةٌ قد اقترفوا في حياتهم الذنوب والخطايا، فأولئك يعذّبون في النار بقدر ذنوبهم وإسرافهم على أنفسهم، ثمّ ما يلبثوا إلى أن ينقلهم الله -تعالى- إلى الجنة ونعيمها.
كفّارٌ عاشوا
على الكفر وماتوا عليه، فأولئك مصيرهم جهنّم مصيراً أبدياً لا ينفك عنهم عذابها ولا يُخفّف.



الموثق فيصل الحكمي





موثق وكالات الرياض



 
 
  أنواع_عذاب_جهنم.jpg   تحميل jpg أنواع_عذاب_جهنم.jpg مرات التحميل :(0)
الحجم :(36.565) KB
 

توقيع :فريق توثيق
yes موثق وكالات معتمد بالرياض - وثق وانت في منزلك
نأتيك اينما كنت في المنزل او مقر العمل
إتصل الآن: 0567663666




المواضيع المتشابهه
عنوان الموضوع الكاتب الردود الزوار آخر رد
الشطرنج يدخل معسكرا مغلقا استعداداً لبطولة العالم فى روسيا الحكمي RSS موثق وكالة
0 9 الحكمي RSS موثق وكالة
حمادة أنور يدخل دائرة المرشحين لمنصب مدير المنتخب الوطنى الحكمي RSS موثق وكالة
0 9 الحكمي RSS موثق وكالة
قرار اليابان بإزالة سيول من القائمة البيضاء للشركاء يدخل حيز التنفيذ اليوم الحكمي RSS موثق وكالة
0 10 الحكمي RSS موثق وكالة
الجيش اليمنى يدخل مدينة "شقرة" بأبين بعد مواجهات مع "قوات الانتقالى" الحكمي RSS موثق وكالة
0 10 الحكمي RSS موثق وكالة
الزمالك يدخل معسكرًا اليوم استعدادًا لمواجهة مصر المقاصة الحكمي RSS موثق وكالة
0 10 الحكمي RSS موثق وكالة

الكلمات الدلالية
يدخل ، جهنم ، انواع ، العذاب؟ ،


 







الساعة الآن 10:29 صباحا